الفحص والكشف الدوري

فوائد الكشف الدوري علي صحة العين

يعد الكشف الدوري على العين من أهم الكشوفات والمتابعات الدورية التي يجب على كل فرد المواظبة عليها، سواء كان يعاني من مشكلة في الرؤية أو لا، حيث أن الأمر غير مرتبط بمشكلات الرؤية فقط.

حيث أن الفحوصات الدورية للعين والنظر تقي من مضاعفات محتملة قد تؤثر على مستوى النظر وصحة العين بشكل عام، وذلك لمعاناة ملايين البشر من مشاكل في العين قد تؤدي إلى فقدان دائم للنظر أو العمى، بينما تكون بعض تلك المشاكل قابلة للتصحيح باستخدام النظارة الطبية أو العدسات اللاصقة أو أي من التدخلات الجراحية البسيطة.

ويزداد هذا الأمر أهمية  إذا كنت ترتدي نظارات أو عدسات لاصقة، بالإضافة إلى ضرورة فحص النظر الدوري، والتحقق من سلامة وكفاءة مكونات العين كلها كالأوعية الدموية والعصب البصري، بالإضافة إلى التأكد من وجود أية علامات أولية قد تشير إلى الإصابة بالجلوكوما.

وفي أوقات كثيرة يتمكن طبيب العيون من تحديد مشكلات صحية أخرى متعلقة بسائر الجسد من خلال بعض الاعتلال بالعين.

ومن أهم المشكلات الصحية التي غالباً ما يتم ملاحظتها لأول مرة أثناء فحص العين ما يلي:

  • مرض السكري :والذي يعرف من خلال تشخيص “اعتلال الشبكية السكري بالعين” والذي يكون من أعراضه نزيف وتورم بالعين، ويحدث كثيرا أن يكون طبيب العيون هو أول من يلاحظ أعراض مرض السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم: وذلك من خلال ملاحظة تغيرات بالأوعية الدموية الصغيرة الموجودة بالعين، لكنه لا يؤثر على الرؤية إلا في المراحل المتقدمة من الحالة.
  • التهابات أو عدوى بالأمعاء أو القولون: والتي قد ترتبط بها بعض التهابات أو تورمات العين.

المدة الدورية لفحص العين:

ينصح الأطباء بضرورة  إجراء فحوصات العين الدورية بشكل سنوي، ليس فقط لحماية النظر، ولكن حفاظا على الصحة العامة، خصوصا إذا كان لديك تاريخ عائلي بمرض السكر أو ارتفاع ضغط الدم، حينها قد تحتاج إلى المزيد من الفحوصات المنتظمة.

متى يتوجب إجراء فحص العين مرات أكثر؟

يكون من الضروري تكرار الفحوصات في الحالات الآتية:

  • لمرتدي النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة.
  • وجود تاريخ عائلي بأمراض العيون أو فقد البصر.
  • تناول أدوية ذات تأثيرات جانبية على العين بشكل منتظم.

ويعتبر الكشف الدوري على العين أمرا بالغ الأهمية في الحالات الآتية:

  • مرضى قصر النظر والأستيجماتيزم لضبط قياس عدسات النظارة من آن لآخر.
  • مرضى السكر، لمتابعة الشيكية ومدى تأثرها بالمرض، وتشخيص الارتشاحات السكرية مبكرا ومن ثم علاجها.
  • القياس الدوري لضغط العين ومتابعة مرضى المياه الزرقاء.
  • كبار السن، وذلك للتشخيص المبكر لأمراض الشيخوخة كالمياه البيضاء.

احجز الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الفحص والكشف الدوري


دكتور محمد عمر يوسف

استشاري جراحات القرنية والمياه البيضاء وإصلاح عيوب الإبصار.
زميل كلية الجراحين الملكية البريطانية.
أستاذ طب وجراحة العيون جامعة عين شمس.
دكتوراة طب وجراحة العيون جامعة عين شمس.
عضو الأكاديمية الأمريكية لجراحة العيون.
عضو الجمعية الأمريكية لجراحات المياه البيضاء وإصلاح عيوب الإبصار.
عضو الجمعية الأوروبية لجراحات المياه البيضاء وإصلاح عيوب الإبصار.

آخر الاخبار

مضاعفات عملية المياه البيضاء

مضاعفات عملية المياه البيضاء

أبريل 3, 2022
........
المياه البيضاء هي واحدة من أشهر المشكلات التي تصيب العين، وهي أكثرها تسببًا في ضعف الإبصار والإصابة بالعمى. والمياه البيضاء هي عتامة في عدسة العين الداخلية نتيجة تغيّر تكوين السوائل داخلها، مما يتسبب في ضبابية الرؤية، وفقدانها بالكلية مع مرور الوقت. ويتم التخلص من المياه البيضاء عن طريق الفاكو أو الليزر، وهي عملية يتم من [...]
انواع عمليات تصحيح النظر

انواع عمليات تصحيح النظر

مارس 27, 2022
........
ما هي انواع عمليات تصحيح النظر؟ وما هي شروط الخضوع لها؟ وما مدى تأثير عمليات تصحيح النظر على القرنية؟ وهل تصلح هذه العملية لمن هم فوق الـ 40 عامًا؟ وما هي أحدث التقنيات المستخدمة في عمليات تصحيح النظر؟ يجيبكم الدكتور محمد عمر يوسف - استشاري طب وجراحة العيون تصحيح النظر- عن جميع هذه التساؤلات وأكثر [...]
نسبة نجاح عملية المياه البيضاء

نسبة نجاح عملية المياه البيضاء

مارس 27, 2022
........
إن أهم سؤال يخطر ببال المرضى المرشحين لعملية المياه البيضاء هو السؤال عن نسبة نجاح العملية، فمن المعروف أن العين عضو حساس، وأي خطأ في الإجراء الطبي الذي يُجرى في العين قد يؤدي إلى فقدان البصر تمامًا. وفيما يلي نتعرف على نسبة نجاح عملية المياه البيضاء، والوقت الذي تظهر فيه نتيجة العملية، ونوع التخدير الخاص [...]
Previous Next
Close
Test Caption
Test Description goes like this